إغتصاب داخل الطائرة وانقاذ الفتاه بعد كسر باب المِرْحَاض

By أمير عكاشة / Published on السبت, 18 فبراير 2017 20:04 مساءً / التعليقات على إغتصاب داخل الطائرة وانقاذ الفتاه بعد كسر باب المِرْحَاض مغلقة
إغتصاب داخل الطائرة

إغتصاب داخل الطائرة وانقاذ الفتاه بعد كسر باب المِرْحَاض

إغتصاب داخل الطائرة

استدعى رجل إلى محكمة هاواي في الولايات المتحدة بتهمة محاولة ارتكاب اعتداء جنسي على راكبة في رحلة الخطوط الجوية اليابانية، ما أجبر قائد الطائرة على الهبوط الاضطراري بسبب خطورة الوضع
واقعة الاعتداء الجنسي التي اتهم فيها المواطن من جزيرة هاواي “مايكل تانوي” البالغ 29 عاما، حدثت خلال رحلة الخطوط الجوية اليابانية من مدينة هونولولو إلى كانساي في اليابان.

وكان قد نجح المتهم بحبس الراكبة داخل الحمام الخاص بالطائرة الى أن تمكنت من الضغط على زر الطوارئ ليهرع طاقم الطائرة الى فتح الباب بالقوة
وقد شاهدت والدة الضحية المتهم “تانوي”، وهو يدخل المرحاض خلف ابنتها، وقامت بإبلاغ المضيفات، ثم قامت الأم والمضيفات بمساعدة ركاب آخرين بمحاولة فتح باب المرحاض بالقوة، ولكنهم استطاعوا الدخول إليه فقط بعد تحطيم الباب، وأصيب راكب في عملية إخضاع المتهم للسيطرة.
كانت والدة المتهم في وقت سابق قد قالت للمضيفات أن الشاب يتناول دواء لعلاج الاكتئاب، وأنه مُنع من تناول الكحول.
وبمجرد اخضاع المتهم للسيطرة، بعد الخروج من المرحاض، أعطته والدته جرعة من الدواء، جعلته يخلد للنوم.
وبسبب الحادث اضطرت الطائرة للعودة إلى هاواي، حيث تولى مكتب التحقيقات الفدرالية القاء القبض على “تانوي”، واحتُجز في مركز فيدرالي في هونولولو، ثم وجهت له تهمة التشاجر مع طاقم الطائرة وارتكاب الاعتداء الجنسي على متن طائرة.
ويقول مكتب التحقيقات الفيدرالي أن الحد الأقصى للعقوبة القانونية للشجار مع طاقم الرحلة هو 20 عاما في السجن الفيدرالي، والحد الأقصى القانوني لتهمة الأعتداء الجنسي هي الحكم بالسجن مدى الحياة.