شاهد بالفيديو .. الغيرة تلهب العشق الجنسى « للكبار فقط »

بواسطة أمير عكاشة / منشور في الخميس, 10 نوفمبر 2016 17:44 مساءً / لا توجد تعليقات
الغيرة

شاهد بالفيديو .. الغيرة تلهب العشق الجنسى « للكبار فقط »

الغيرة

تعتبر الغيرة المتبادلة بين الشريكين شعوراً محبّباً ما دامت ضمن حدود المعقول، لكن ما يزعج المرأة كثيراً حينما تشعر بأنّ زوجها لا يغار عليها بل يغار منها بسبب نجاحها المهني. لذلك فإذا كانت المرأة تعاني من هذا الوضع فعليها اتباع بعض الخطوات لحلّ هذه المعضلة.

اتفاق مسبق

في بادئ الأمر يجب أن يكون هناك اتفاق مسبق بين المرأة والرجل على حقّها المهني، بمعنى أن تتفق مع الشريك قبل الزواج أنها تحتاج إلى تحقيق ذاتها وطموحاتها من خلال العمل، في مقابل أن يتفهم الزوج ذلك كما يجب أن تتفق معه مسبقاً على ضرورة استقلاليتها المادية لأنها تشكل جزءاً من حياتها، كما بإمكانها أيضاً إقناع زوجها بأنها تحتاج إلى العمل والمال كي تخفف عنه عناء المسؤوليات المادّية.

الإثناء عليه

يمكن للمرأة استخدام بعض الحيل لجعل زوجها يتأقلم مع عملها ويتقبله، وذلك يقلّل تدريجياً شعور غيرته من نجاحها، وعليها أن تتذكر أن سبب غيرته منها هو عدم ثقته بنفسه، فعليها في هذه الحالة أن تسمعه كلمات المدح والإثناء عليه، كأن تعبّر له عن مدى سعادتها وافتخارها به لأنه رجل ناجح، فهذا سيزيد من ثقته بنفسه وبالتالي سيقلل من شعوره بالغيرة منها.

عدم استفزاز غيرته عليها

مهما كانت المرأة ناجحة فإنّ الرجل الشرقي عامة حتى لو كان يفتخر بزوجته أمام الناس لا يحب المرأة التي تفاخر بنفسها على الدوام، بالتالي لا يجب عليها الافتخار بنفسها لكي لا تستفز غيرته منها بشكل غير مباشر.

الانتماء إليه عبر الرومنسية

تعتبر الرومانسية هي الحل الأنسب لكافة المشاكل الزوجية، وهذه المشكلة تحديداً أي غيرة الزوج من نجاح زوجته، يمكن حلّها عبر إضفاء الزوجة جواً من الرومانسية على المنزل، فالشريك يحب أن يشعر بأنّ زوجته تنتمي إليه مهما كانت ناجحة خارج المنزل ومهما علت مناصبها المهنية ومن هنا تكون ضرورة أن تشعره الزوجة بأنها تنتمي إليه بطريقتها الرومانسية، ويمكنها ذلك عبر إسماعه عبارات معينة كأن تقول له إنها لا تشعر بالأمان والراحة سوى معه وأنها تنتظر وقت عودتها من العمل إلى البيت كي تراه وتحتضنه، وهذا ما يجعله يخفف من شعوره بالغيرة من عملها.

القيام بواجباتها تجاهه

على المرأة القيام بكافة واجباتها كزوجة وأم فضلاً عن واجباتها المهنية لأنه في تلك الحالة مهما انتقدها زوجها بسبب غيرته من عملها يمكنها مواجهته بكل ثقة بأن تؤكد له أنها غير مقصّرة في واجباتها بتاتاً.

الغيرة والشك هى العوامل الرئيسية التى بإمكانها أن تخرب أى بيت مهما كان سعيد ومهما كان أفراده متفاهمين مع بعضهما البعض، لذلك إذا وقع زوجك فى بئر الشك، وداعبت الخيانة إحساسك، يجب أن تؤمنى بجملة واحدة وهى أن “الغيرة فن وهندسة” وأنها حرفة تحتاج إلى تنظيم وتخطيط حتى تمرى بهذه المرحلة دون أى خسائر.

فوفقاً لحديث الطبيبة النفسية “رانيا النادى” خبيرة العلاقات الزوجية، هناك بعض السلوكيات اللاإرادية التى تتبعها النساء عند شعورهن بالخطر، من الممكن أن تقلب الأوضاع وتجعل من الزوجة التى من المفترض أن تكون ضحية إلى متهمة بالنكد .
لذلك تستعرض “رانيا” 5 سلوكيات يجب ان تبتعد عن ممارستها النساء تماما حتى تستطيع المرور بهذه المشكلة دون أن تتصاعد المشكلة.

التجسس عليه:

إذا شعرتى بخيانة زوجك يجب أن تبتعدىن تماما عن هذه الأفعال المشينة والتجسس عليه، فربما تفتحين على نفسك باب للشكوك ليس له نهاية، وربما يكتشف تجسسك وبذلك ستكونى أنتى المخطئة.

تغير طريقة التعامل:

غالباً ما تترك الغيرة أثراً على نفسية الزوجة الامر الذى يجعلها تتغير بطريقتها مع زوجها وتبدا فى هجومه فى كلماته، أو تتحول إلى كائن بائس طوال الوقتن وهذه الطريقة غير صحية تماما، لأنه ربما يكون بريء، وربما تعطيه بذلك مبرر لأفعاله ولخيانته.

الاهمال فى المظهر العام:

عندما تصل الزوجة إلى مرحلة الشكل تنهار ثقتها فى نفسها، وبدلا من أن تصلح من حالها تبدأ فى فى مرحلة من الاهمال للذات وللمظهر الخارجى، دون أن تدرك أن هذا التصرف يضعف من موقفها.

الغضب السريع:

الغضب السريع والمشاجرة مع الأبناء والصوت العالى على كل كبيرة وصغيرة من أكثر السلوكيات التى يرفضها الرجل وقد

تعجل بنهاية العلاقة، لذلك يجب أن تكون الزوجة أكثر تحملا وأن تتعالى على الموقف وتتعامل معه بكل هدوء.

مصارحته بشكوكها:

أما فكرة المواجهة فيجب أن تنتهى تماماً من بال الزوجة لأنها تفسد أكثر ما تصلح، حتى لا يتخذها الرجل خطوة إيجابية نحو التصريح بعلاقته ن ومن جانب اخر إذا كان بريء سيضعك ذلك فى صورة الزوجة النكدية الغيرة .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *