شاهد بالفيديو .. وقول سبحان الله والحمد لله « فتاه تعيش منذ 15 عام فى هذا الطبق »

بواسطة أمير عكاشة / منشور في الإثنين, 14 نوفمبر 2016 14:58 مساءً / ٪ تعليق
سبحان الله والحمد لله

شاهد بالفيديو .. وقول سبحان الله والحمد لله « فتاه تعيش منذ 15 عام فى هذا الطبق »

سبحان الله والحمد لله

رحمة هارونا هي شابة في مقتبل العمر تعيش بسعادة مع عائلتها رغم معاناتها من حالة مرضية غريبة وغامضة أعاقت ذراعيها وساقيها عن النمو بشكل طبيعي، وحولتها إلى إنسانة مشوهة وفي ألم مستمر.

ولدت رحمة التي تبلغ من العمر 19 عاما في مدينة كانو، بـ نيجيريا، وكانت تتمتع بصحة جيدة عند ولادتها ولكن بمجرد بلوغها سن الستة أشهر، توقف نمو أطرافها بطريقة مفاجئة سبحان الله والحمد لله .

وقالت والدتها “فادي” للإعلام المحلي، أن رحمة تعلمت الجلوس منذ سن الستة أشهر ولم تكن تتمكن من الحبو. ارتفعت حرارتها كثيرا حينها ومن هناك بدأت معاناتها بآلام في المعدة وبعدها في أجزاء من الجسم مثل اليدين والساقين فلم تتمكن تحريك أيا منهما من شدة الألم.

عائلة رحمة تبذل قصارى جهدها لتوفر لها حياة سعيدة وغير مملة، إذ ينقلونها للتنزه حول القرية في وعاء من البلاستيك، وهو وسيلة النقل الوحيد التي تمكنت هذه العائلة الفقيرة من توفيرها لابنتهم المعاقة.

وتقول رحمة أنها تتلقى مساعدة كبيرة من عائلتها خاصة من شقيقها فهد البالغ من العمر 10 سنوات الذي يهتم بنظافتها واصطحابها خارجا للتنزه.

حالة رحمة المرضية غير معروفة، على الرغم من اجتهاد عائلتها بنقلها إلى مختلف المستشفيات لتشخيص حالتها .

ويقول والدها الحسيني: “لقد أمضيت 15 عاما في البحث عن علاج لابنتي، أعمل بكل جهد في المزرعة وأذهب إلى السوق للتجارة وأقوم بأعمال كثيرة فقط لتأمين مصاريف المستشفيات… لقد بعت كل ما أملك لأجل ابنتي.”

حالة رحمة حيرت الأطباء وعجزوا عن تشخيصها فيما زعم بعضهم بأنها مس من الجن.

وتتمنى عائلة رحمة أن تصل قصة ابنتهما إلى العالم وإلى الجمعيات الخيرية والأخصائيين في المجال الطبي لمساعدتها على تخفيف آلامها اليومية.

وقد حصلت رحمة مؤخرا على هدية ثمينة وهي كرسي متحرك، بعدما ظهرت قصتها في الإعلام المحلي، وأحدث هذا الكرسي تغييرا كبيرا في حياتها.

وأوضح والد رحمة بأنه أخذ ابنته يوماً إلى محل السوبرماركت وهناك التقى برجل التقط صورة لرحمة وهكذا انتشرت صورها ولفتت انتباه الإعلام المحلي ومنذ ذلك الحين تتلقى العائلة مساعدات من بعض الأشخاص.

ورغم المشاكل اليومية التي تعيشها رحمة فهي لم تستغني عن أحلامها وآمالها وتتمنى افتتاح متجرها الخاص سبحان الله والحمد لله .

16 thoughts on “شاهد بالفيديو .. وقول سبحان الله والحمد لله « فتاه تعيش منذ 15 عام فى هذا الطبق »”

  1. With havin so much content and articles do you ever run into any problems of
    plagorism or copyright infringement? My site has a lot of unique
    content I’ve either authored myself or outsourced but it looks like a lot of it is popping it up
    all over the internet without my authorization. Do you
    know any techniques to help protect against content
    from being stolen? I’d definitely appreciate it.

  2. Hello! I could have sworn I’ve visited this website before but after browsing
    through many of the posts I realized it’s new to me.
    Anyways, I’m definitely happy I came across it and I’ll
    be bookmarking it and checking back frequently!

  3. Hello, Neat post. There’s a problem together with your web site in internet explorer,
    would check this? IE nonetheless is the marketplace leader and a huge portion of folks will miss your great writing due to this
    problem.

  4. Today, I went to the beach with my kids. I found a sea shell and gave
    it to my 4 year old daughter and said “You can hear the ocean if you put this to your ear.” She placed the shell to her
    ear and screamed. There was a hermit crab inside and it pinched her ear.

    She never wants to go back! LoL I know this is completely
    off topic but I had to tell someone!

  5. Wonderful blog! Do you have any suggestions for aspiring writers?
    I’m planning to start my own site soon but I’m a little lost on everything.
    Would you advise starting with a free platform like WordPress or go for a paid
    option? There are so many choices out there that I’m totally
    overwhelmed .. Any ideas? Appreciate it!

  6. hello!,I like your writing so much! percentage we keep
    up a correspondence extra approximately your article on AOL?
    I need an expert on this space to unravel my problem.
    May be that is you! Looking forward to look you.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *