شاهد بالفيديو .. اذا كان لديك هذه العلامة فأنت من المحظوظين « طابع الحسن »

بواسطة أمير عكاشة / منشور في الخميس, 17 نوفمبر 2016 19:56 مساءً / لا توجد تعليقات
طابع الحسن

شاهد بالفيديو .. اذا كان لديك هذه العلامة فأنت من المحظوظين « طابع الحسن »

طابع الحسن

تعتبر الغمازات صفة وراثية مهيمنة بشكل تشريحي، وتظهر الغمازات بسبب اختلاف في تركيب العضلة الوجهيِة (zygomaticus major).

وأكثر الناسِ الذين يملكون غمازات يملكونها على الخدين. بينما تعد الغمازة على جهة واحدة من الوجه نادرة.

وتظهر الغمازات بسبب العضلات القصيرة. وغالبا ما تظهر للأطفال الرضع غمازات، لَكنها تصبح أقل وضوحا مع التقدم في العمر بسبب تمد العضلات.

اما غمازات الذقن المرصوعِ فهي مشابهة لغمازات الخدَّ، اذا كان لديك هذه العلامة فأنت من المحظوظين « طابع الحسن » وتعد غمازة الذقنِ أيضاً موروثة مع درجة مختلفة من الأهميةِ.

في حالة الأخير، يمكن أن يصل الانبعاج عميقا بما فيه الكفاية للوصول إلى عظمِ الفكّ. ومن المحتمل أن يسبب انشطارِ بين الجهة اليمنى واليسرى من الفكّ الأسفل أثناء التطور الجيني .

وفي التحليل النفسي يقال ان اصحاب الغمازات مرحب بهم دائما من قبل الاخرين، خاصة اذا كانت الغمازات في الخدين وتظهر عند الابتسام. وان المرأة يفضل لها أن تكون غمازاتها بالخدين لان ذلك يضفي عليها براءة وشكلا محبا للاخرين ويجعل ضحكتها مشرقة. وان التي تملك غمازة واحدة على احد الخدين، انما تتصف بالتخطيط الجيد لكنها كثيرا ما تعترضها العواقب عند التنفيذ، وان تفكيرها احادي بمعنى انه من الصعب عليها ان تدرك الموضوعات من كافة جوانبها.

أما التي تملك غمازتين انما تتمتع بعقل يعي تفاصيل الامور لكن كثيرا ما يعنرضها الحظ في تنفيذ احلامها، وان من تملك غمازة على ذقنها تتمتع بالكتمان والشخصية المتزنة، وهي تعرف كيف تحقق احلامها وكتومة جدا لاكنها كثيرا ما تكون انانية.

وصاحبات الغمازات غالبا نساء مرحات يضفين البهجة على اي مكان يحللن به وخفيفات الظل.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *