رجوع ﻷعلى الصفحة

اكتشاف اسرار .. بعد وفاة “بانى الجدار العازل” بنيامين بن إليعازر

بواسطة أمير عكاشة / منشور في الثلاثاء, 30 أغسطس 2016 00:23 صباحًا / لا توجد تعليقات / 717 المشاهدات
بنيامين بن إليعازر

اكتشاف اسرار .. بعد وفاة “بانى الجدار العازل” بنيامين بن إليعازر

ذكرت صحيفة «هاآرتس» الإسرائيلية أن بن إليعازر معروف في إسرائيلباسم «فؤاد»، لافتة إلى فترة خدمته في العديد من المناصب الحكومية العليا، حيث تولى منصب نائب رئيس الوزراء في الفترة من 1999-2001، وتولى مسؤولية وزارة الدفاع 2001-2002.

بن إليعازر، الذي ولد في العراق وشارك في عدوان 1967 على الأراضي العربية ونال الهزيمة وهو برتبة عميد في حرب أكتوبر 1973، تورط في فضيحة قانونية تتعلق باتهامه بالرشوة وغسيل الأموال والاحتيال وخيانة الأمانة، والجرائم الضريبية، حسبما نشرت صحيفة «جيروزاليم بوست» على موقعها الإلكتروني، الأحد، وتم استدعاءه للوقوف أمام المحكمة المركزية في تل أبيب، في فبراير الماضي، لكنه أُعفي من الحضور بسبب أمراض الشيخوخة، لافتة إلى أن تلك القضية حرمته من رئاسة البلاد، عقب إعلانه الانسحاب من السباق الرئاسي، بعدما كان المرشح الأوفر حظًا بالفوز.

وقدم رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، التعازي في وفاة بن إليعازر، الذي سبق أن تولى رئاسة حزب العمل، قائلًا إن «فؤاد خدم دولة إسرائيل على مدى عقود، كجندي، وقائد، وكموظف حكومي، وكان له احترامه ومهمومًا بمستقبل بلادنا، التي كان يحبها بشدة».
في الوقت نفسه، قال وزير الدفاع الإسرائيلي، أفيجدور ليبرمان، إنه «كانت مساهمة بن إليعازر في أمن بلدنا كبيرة، وسوف نتذكر له دائما الاحترام والمودة».

كما نعى الرئيس الإسرائيلي السابق، شيمون بيريز، بن إليعازر، معتبرًا أن وفاته «خسارة»، بحسب صحيفة «جيروزاليم بوست».
وأضاف بيريز: «أتذكر فؤاد كمقاتل شجاع وقائد عسكري»، فيما قال رئيس الكنيست الإسرائيلي، يولي إدلشتاين، تحية لبن إليعازر: «مساهمته لا تقدر بثمن لإسرائيل وأمنها».

بدوره، قال وزير الدفاع السابق، موشيه يعلون، في بيانه، إن «بن إليعازر رجل الشعب الذي جعل بابه مفتوحًا للكل في جميع الأوقات، وكان يقظًا وقائدًا في ساحة المعركة ويتمتع برباطة الجأش».

وسردت صحيفة «يديعوت أحرونوت» سيرته الذاتية، فكتبت أنه ولد في مدينة البصرة بالعراق، عام 1936، وهاجر إلى إسرائيل، عام 1950، عندما كان عمره 14 سنة، وانضم إلى الجيش الإسرائيلي، عام 1954، وفي ما بعد تولى قيادة وحدة «شاكيد»، التي كانت تعمل في المنطقة الجنوبية، وقيل إنه أصيب بجروح عندما هاجم الجيش الأردني طائرة هليكوبتر كان يستقلها، آنذاك.

واتُهم بأن أمر، خلال حرب 1967، بدفن 250 جنديّاً مصريًّا وهم أحياء في شبه جزيرة سيناء، وأُلغيت زيارة له إلى مصر، عام 2007، بسبب دعوى قضائية مرفوعة ضده.

وعُرف بأنه «الصديق المقرب» إلى الرئيس الأسبق، محمد حسني مبارك، وسبق أن وصفه بأنه «كنز استراتيجي لإسرائيل».

بنيامين بن إليعازر
اكتشاف اسرار .. بعد وفاة “بانى الجدار العازل” بنيامين بن إليعازر, إليعازر, وزير, الإسرائيلي, الدفاع, صحيفة, الوزراء, منصب, تولى, فؤاد, رئيس

وتقاعد من الجيش الإسرائيلي، عام 1982، وبعدها أنشا حزب سياسي جديد يسمى «ياحد» مع عيزرا فايتسمان، عام 1984، وكان عضوا في لجنة الشؤون الخارجية والدفاع في أعقاب الانتخابات، وبعد ذلك تم تعيينه ليكون وزير الإسكان والتعمير تحت قيادة إسحق رابين.
وأصبح نائبا لرئيس الوزراء، آنذاك، إيهود باراك، عام 1999، وكذلك شغل منصب وزير الاتصالات، ثم عمل مرة أخرى وزيرا للإسكان.

وبعدما خسر باراك الانتخابات، عام 2001، امام منافسه آرئيل شارون، تم اختيار بن إليعازر لشغل منصب وزير الدفاع، وبُني الجدار العازل في الضفة الغربية، تحت سمعه وبصره، حسب «يديعوت أحرونوت».

في عام 2005، اختار شارون بن إليعازر ليكون وزير البنية التحتية، وفي ما بعد دخل في غيبوبة، عام 2011، لإصابته بالتهاب رئوي، مارس 2011، واستقال من عضوية الكنيست لأسباب صحية في ديسمبر عام 2014، في أعقاب فضيحة الرشوة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com