“وزارة الآثار”: تعلن رسميا عن اكتشاف “القرن” بمقبرة توت عنخ آمون

بواسطة أمير عكاشة / منشور في الخميس, 17 مارس 2016 18:38 مساءً / التعليقات على “وزارة الآثار”: تعلن رسميا عن اكتشاف “القرن” بمقبرة توت عنخ آمون مغلقة
مقبرة الملك توت عنخ

أعلن وزير الآثار المصري ، ممدوح الدماطي أن نتائج المسح الراداري الأولي لمقبرة الملك توت عنخ آمون بوادي الملوك بالأقصر ، كشفت عن وجود غرفتين خلف الجدارين الشمالي والغربي منها.

وأضاف الدماطي، في مؤتمر صحفي عقد اليوم بمقر الوزارة، بثه التلفزيون المصري، أن الحجرتين يُعتقد أنهما تحتويان على مواد عضوية ومعدنية، خلف الجدران التي تم مسحها راداريًا بالمقبرة، ما يشير إلى احتمالية وجود عناصر أثرية يصعب تحديدها الآن.

وأشار إلى أن الفترة القادمة ستشهد العديد من خطوات العمل الدؤوب في محاولة للكشف عن المزيد من أسرار الملك توت عنخ آمون، واصفًا هذا الحدث باكتشاف القرن، وأنه إعادة لاكتشاف مقبرة الفرعون الذهبي من جديد.

وأوضح وزير الآثار المصري، أنه سيتم عمل مسح راداري آخر للمقبرة، بواسطة جهاز رادار رقمي أكثر دقة في نهاية الشهر الجاري، للتأكد من ماهية هاتين الغرفتين، التي تم الكشف عنهما من خلال المسح الراداري الأولي، لافتا إلى أنه سيتم الإعلان عن النتائج في مؤتمر صحفي بالأقصر في الأول من أبريل.

وتابع: “حتى الآن لن نستطيع تحديد ما يوجد خلف جدران مقبرة الملك توت عنخ آمون، هل هي مقبرة الملكة نفرتيتي كما يزعم عالم الآثار البريطاني نيكولاس ريفز، أم كيا، أم ميريت آتون ؟”.

وأكد الدماطي، خلال المؤتمر، أن الوزارة ستقوم خلال مراحل العمل القادمة بالتعاون مع العديد من المؤسسات العلمية، متمثلة في كلية الهندسة جامعة القاهرة، وجامعة أريزونا، إلى جانب اللجنة المشكلة من وزارة الآثار، الأمر الذي يساهم في تسهيل عملية البحث والاستكشاف التي تتم بالمقبرة.

وأجري المسح الراداري لمقبرة عنخ آمون، بواسطة فريق ياباني يومي 26 و27 نوفمبر الماضي، وحكم توت عنخ آمون بين عامي 1361 و1352 قبل الميلاد، وتوفى دون الثامنة عشرة.