رجوع ﻷعلى الصفحة

تمثال الكاتب “سخم كا” فى مهب الريح ويحتاج تبرعات المصريين

بواسطة أمير عكاشة / منشور في الإثنين, 24 أغسطس 2015 17:30 مساءً / لا توجد تعليقات / 17 المشاهدات

سلطت صحيفة الإندبندنت البريطانية عبر تقرير نشرته بموقعها الإلكترونى الضوء على الجهود المصرية لاستعادة تمثال أثرى فرعونى من بريطانيا بعد أن بيع لأحد جامعى التحف عبر مزاد نظمه متحف “نورثامبتون” مقابل 16 مليون جنيه إسترلينى (195 مليون جنيه مصرى).

وكانت مصر قد فقدت التمثال الذى يعود إلى 4 آلاف سنة ونصف ويسمى بالكاتب “سخم كا” فى القرن التاسع عشر لينتهى به المآل ضمن تحف ومتعلقات أحد الشخصيات الارستقراطية البريطانية قبل أن يصل إلى متحف “نورثامبتون” الذى استغل فرصة انتهاء فترة الحظر على تصدير التمثال أو بيعه مع نهاية الشهر الجارى ليقم بتنظيم مزاد بيعت خلاله القطعة الأثرية لأحد جامعى التحف.

وقال وزير الآثار المصرى “ممدوح الدماطى” أن بيع التمثال وصمة عار فى جبين متحف “نورثامبتون” وجريمة أخلاقية الإرث التاريخى العالمى بشكل عام والإرث التاريخى المصرى بشكل خاص، مطالبا المصريين فى كل بلدان العالم بالتبرع من أجل استعادة القطعة الأثرية التى لا تقدر بثمن ولحفظ التراث الفرعونى المصرى.

وأضاف الدماطى أن التمثال قد لا يعرض للعامة مرة أخرى وأن مصر أوقفت جميع تعاملاتها وصفقاتها مع متحف “نورثامبتون” بعد قيامه بتنظيم المزاد الذى أثار حالة من الجدل داخل بريطانيا. وقرر مجلس الفنون والآثار البريطانى تجريد متحف “نورثامبتون” من اعتماده حتى العام 2019 مما يجعله ممنوعا من استقبال التمويلات والتبرعات نظرا لأن عملية بيع القطعة الأثرية لتمثال الكاتب “سخم كا” قد خرقت قوانين وشروط التخلص من أى قطعة أثرية.

وأشارت الإندبندنت إلى حملة دشنها مجموعة من النشطاء المصريين لجمع التبرعات لاستعادة التمثال الذى يعتبر من قطع الأثرية ذات القيمة التاريخية العالية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com