وجاء غناء أوباما خلال خطبة وصفت بالمؤثرة، تطرق فيها إلى المشاكل العرقية داخل المجتمع الأميركي، وسهولة حيازة السلاح، الأمر الذي أفضى إلى حدوث عمليات قتل بشعة ومتكررة في السنوات الأخيرة.