السجن 15 سنة لطالب قتل طفلا رفض اغتصابه فى البحيرة

بواسطة أمير عكاشة / منشور في الأحد, 10 مايو 2015 17:41 مساءً / التعليقات على السجن 15 سنة لطالب قتل طفلا رفض اغتصابه فى البحيرة مغلقة

قضت اليوم محكمة جنايات أحداث دمنهور برئاسة المستشار محمود السعدنى، بمعاقبة “أ.أ.ا” (16 سنة) طالب ومقيم كوم بلاج مركز إدكو بالسجن لمدة 15 سنة، لقيامه العام الماضى باستدراج طفل لممارسة اللواط معه، إلا أن الضحية أبى وحاول الاستغاثة، فقام المتهم بضربة بحجر عدة مرات على رأسه إلى أن سقط قتيلا. ثم قام المتهم بوطئه ببطن قدمه اليسرى على مقدمة عنقه عدة مرات مع كتم أنفاسه ولم يتركه إلا جثة هامدة، وعقب ذلك قام بوضعه داخل المصرف مهيلا عليه التراب وجريد النخل، ووضع معه لعبه الخاصة، وفى صباح ثانى يوم الحادث توجه إلى أهلية الطفل بدعوى البحث عنه فى محاولة منه لتضليلهم. وكان مدير أمن البحيرة، قد تلقى إخطارًا من اللواء أشرف عبد القادر مدير المباحث يفيد بقيام سالم حسن أبو حلوة، (43 سنة)، قوات مسلحة بالمعاش، ومقيم ببئر صديق دائرة مركز إدكو بإبلاغ المركز بعثوره على جثة لطفل داخل مصرف بناحية منطقة كوم بلاج. وبالانتقال والفحص تبين وجود جثة الطفل “م. ص. م” (8 سنوات) طالب، ومقيم بذات العنوان بداخل مصرف بأرض المبلغ، وبمناظرتها تبين عدم وجود ثمة إصابات ظاهرية، وبالفحص تبين أن المتوفى مبلغ بغيابه فى المحضر رقم790/2014 إدارى المركز بتاريخ 6 مارس من العام الماضى . وأخطرت النيابة العامة، وتم نقل الجثة لمشرحة مستشفى إدكو العام، وتحرر المحضر 40 أحوال المركز بتاريخه وبالعرض على النيابة العامة. ونظراً لما اتسم به الحادث من خطورة إجرامية تمثلت فى التعدى على نفس طفل برىء عقب قتله بمنطقة زراعية، مما نتج عنه إشاعة الرعب والفزع فى نفوس أهالى المنطقة، فقد أمر اللواء دكتور أشرف عبد القادر مدير إدارة البحث الجنائى بالبحيرة بتشكيل فريق بحث لسرعة كشف غموض الحادث . وقد أسفرت جهود فريق البحث عن أن مرتكب الحادث “أ.أ.ا” (16 سنة) طالب ومقيم كوم بلاج مركز إدكو، والذى قام باستدراج الضحية لممارسة اللواط معه إلا أن الضحية أبى وحاول الاستغاثة، فقام المتهم بضربة بحجر عدة مرات على رأسه إلى أن سقط، فقام بوطئه ببطن قدمه اليسرى على مقدمة عنقه عدة مرات مع كتم أنفاسه ولم يتركه إلا جثة هامدة، وعقب ذلك قام بوضعه داخل المصرف مهيلا عليه التراب وجريد النخل، ووضع معه لعبه الخاصة، وفى صباح ثانى يوم الحادث توجه إلى أهلية الطفل بدعوى البحث عنه فى محاولة منه لتضليلهم. وتمكن رجال المباحث بإشراف اللواء أشرف عبد القادر مدير المباحث من ضبط المتهم، وبمواجهته اعترف بارتكابه للواقعة وأضاف باعتياده ممارسة اللواط مع بعض الأطفال بمنطقة سكنه، وأنه بتاريخ 6 من شهر مارس من العام الماضى اصطحب الضحية من “السيبر” إلى منطقة العثور على جثته وحاول ممارسة الجنس معه إلا أنه رفض فقتله.